يوريكا!

نعم وجدتها، لكن قبل ان استرسل في ماهيه ذاك الشي الذي وجدته، اريد ان اتطرق الى موضوع اكتشاف النفس، وكيف قد يقضي منا سنين عدة وهم يبحثون، فكيف لا و نحن في مجتمع ندرس ما تختاره لنا قبول الجامعه و كفا، و نمارس هواية لانها هي الدارجة، فنستمر في تلك الجامعه و الهواية ما شاء الرحمن، الا ان بعضنا يكون محظوظا بان يكتشف ما يجذب شغفه.
في مجال الهوايات مارست الكثير من الهوايات التي استمتعت بها كثيرا، لكن دوما كان احساسي انها لا تمثلني بطريقة او اخرى، احدى تلك الهوايات رياضة القيادة على الرمال التي ملكت من اجلها سيارتي الجيب رانجلر، التي استثمرت فيها مبالغ كبيرة من تعديل حتى يتحسن الاداء، جبت مناطق كثيرة و القائمة مازالت طويلة لمواقع اتمنى ان ازورها يوما.
هواية اخرى استهوتني لكن بالعمر المتوسط وهو جمع الطوابع، هواية كلاسيكية بحته و في يومنا هذا قل ممارسوه، جمعت المئات منها حيث ما جذبني هو اكتشاف تاريخها حيث ان لكل طابعة قصة و مناسبة تاريخية، هواية اخرى جذبتني وهي جمع النقود التي بدأت فيها بجمع النادرة الي ان واجهت ان بعضها ممنوع حملها او نقلها عبر الحدود، لكن التزمت الى يومنا هذا بالاحتفاظ بنقود من اناس قابلتهم من بلدان زرتها فقط.
لكن اليوم اكتشفت ان الزراعة هي اكثر ما هويت و احببت، فبيوم وليلة امتلأ بيتي و شرفات منزلي بانواع النباتات و الزهور، و اصبحت اتعلم عنها مختلف المهارات العجيبة، من التقليم و التطعيم و محاربة الآفات، اكثر ما جذبني لهذه الهواية انها مهدئة للنفس، فليس هناك اجمل من الاهتمام بكائن حي و لفترة قد تنتهي بمكافئتك بوردة او منظر جميل على الاقل.
منذ شبابي عشقت ايضا التصوير فانا هاوي بخمس نجوم، تجذب صوري انظار اصدقائي و معارفي، لا تصل للاحتراف ابدا لكن تكفيني اولا و آخرا، طبعا اطمح الى التطور و تعلم المهارات، فهي بفن و ليست واجب مدرسي، علينا ان نقرأ فيها و نطورها و نشذبها، ما يعجبني في التصوير انها تعينني على رؤية المحيط بي بطريقة لم اعهدها من قبل، فتبدأ تظهر لي المناظر و لأول مرة بطعم و رائحة و لون، لا شيء يضاهي التصوير بالسفر و الترحال، اعشق توثيق حياة اولادي سواء بالمناسبات او حتى اكثر الايام اعتيادية.

في المجال العملي مع مروري بمجالات مختلفة متمنيا اني سأجد ما اهواه بالاعمال، وجدت ان مجال الاعمال شيء عجاب، و بشكل خاص الموارد البشرية التي اتمنى يوما ان اخوض مضمارها عمليا، ان سألتني لم الادارة بالذات ساجيبك و بدون تردد، ولم لا؟ برأيي ليس هناك اجمل من فهم كيف تدور الاموال، او يتطور الاقتصاد، او استراتيجات التسويق، فحتى بالحياة اليومية ستندهش الى اي درجة الادارة و عالمها الاغطبوطي تلامس حياتنا، فسواء كنت في بقالة او بنك او مجلس العائلة او فرع بنك فالادارة او احد فروعها حاضرة.

المفاد هنا هو اني اشد على يدك ان تكتشف من انت و ما يستهويك، فالجلوس على الارصفة و الاستراحات ليست بهواية و حتما ليست شخصيتك، فلكل انسان هواية حتى لو كانت جدا بسيطة، الهواية هي انت و اسعى ان تكون انت هواية.

تم نشر هذه المقالة في تصنيف اقتصاد،تفكير بتاريخ بواسطة .

عن Anwar Janbi

أهوى الادارة و أعشق مياة الخليج العربي، مدون و بودكاستر و متخصص بالمبيعات و تطوير الأعمال و ممارس للتصوير "أحاول" ، مجتهد في اثراء المحتوى العربي و مشاركة المعرفة، مؤمن في أهمية تطوير العنصر البشري و اثق فيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *